معلومات عن الحمى المالطية

معلومات عن الحمى المالطية

- ‎فيالصحة

معلومات عن الحمى المالطية

معلومات عن الحمى المالطية

اسباب و اعراض الحمى المالطية

مرض الحمى المالطية يصيب البشر من خلال الجروح في الجلد و من خلال الأغشية المخاطية و عن طريق الاستنشاق وتناول اللحوم الملوثة أو غيرها من الأطعمة المشتقة من الحيوانات حيث تستطيع البكتيريا البقاء على قيد الحياة داخل الخلايا البشرية و تمتد إلى العديد من الأجهزة المختلفة فى الجسم ،وتشمل عوامل خطر الاصابة بمرض الحمى المالطية شرب الحليب الغير مبستر و اكل الجبن الغير مبستر، و يصاب بها الاشخاص الذين يتعاملون مع الحيوانات (المزارعين والبيطريين)و الصيادين ومعالجين اللحوم.

 

ينتشر مرض الحمى المالطية إلى البشر عن طريق الحليب واللحوم والجبن التي يتم الحصول عليها من الحيوانات المصابة، انتشار مرض الحمى المالطية من  شخص إلى شخص اخر يعتبر امر نادر جدا، وتشمل الأعراض المبكرة لمرض الحمى المالطية الحمى والتعب والتعرق وآلام العضلات والمفاصل وآلام الظهر أو فقدان الشهية ، مع مرور الوقت قد تصبح الحمى متكررة و قد يحدث تلف فى اجهزة الجسم مع حدوث تغيرات جلدية مثل الطفح الجلدي  أو الخراجات الصغيرة قد تتكون.

 

يتم تشخيص مرض الحمى المالطية مبدئيا عن طريق تاريخ المريض والفحص السريري و التشخيص النهائي بعد عمل مزرعة بكتيريا للمريض، اختبارات الدم تتوفر لإظهار الأجسام المضادة للعدوى أيضا، وعادة ما يتم علاج الحمى المالطية بمجموعة من الادوية مثل الدوكسيسيكلين و الوريفامبين لفترة طويلة (حوالي ستة إلى ثمانية أسابيع)، تشخيص الحمى المالطية مبكرا يساعد فى علاجها مبكرا وبشكل فعال جدا، ومع ذلك إذا تطور المرض قد يسبب تلف اجهزة الجسم ،الوقاية من الحمى المالطية ممكنه عن طريق تجنب الاتصال مع الحيوانات المصابة واستخدام الحليب المبستر و منتجات الجبن، إذا كان لابد من الاتصال فيجب ارتداء القفازات و القناع الذى قد يقلل من فرص الحصول على الحمى المالطية ، وهناك لقاح متاح للحيوانات لحمايتها من الحمى المالطية لكن لا يوجد لقاح متاح للبشر.

 

ما هو مرض الحمى المالطية ؟
الحمى المالطية من الأمراض المعدية التي تسببها البكتيريا في الحيوانات ، الحمى المالطية هي مرض حيواني المنشأ (هذا يعني أن المرض يحدث بشكل رئيسي في الحيوانات ولكن ينتقل فى بعض الأحيان إلى البشر)، وقد عرفت الحمى المالطية بأسماء مختلفة مثل حمى البحر الأبيض المتوسط و الحمى المالطية والحمى المتموجة و وحمى القرم، تم العثور على مرض الحمى المالطية في الشمال الأميركي عند الحيوانات البرية ويوجد أحيانا في الحيوانات المستأنسة (الأبقار والخنازير والأغنام والماعز).

 

ما هو تاريخ الحمى المالطية؟
وكان يعتقد ان اول ظهور لمرض الحمى المالطية قبل ما يزيد على 2000 سنة، و في عام 1887 قال الدكتور ديفيد بروس ان الكائنات المصابة بالمرض كانوا يعيشون في جزيرة مالطا (ومن هنا جاء اسم حمى مالطا)،  تم العثور على المرض في جميع أنحاء العالم، وتشمل المناطق المعرضة للخطر بلدان البحر الأبيض المتوسط وأمريكا الجنوبية والوسطى وأوروبا الشرقية وأفريقيا وآسيا والشرق الأوسط ومنطقة البحر الكاريبي، لحسن الحظ هناك فقط حوالي 100-200 شخص مصاب سنويا في الولايات المتحدة و ولايات مثل كاليفورنيا وتكساس لديهم أعلى معدلات إصابة.

 

ما هي أسباب مرض الحمى المالطية؟
من اسباب حدوث الحمى المالطية البكتيريا، حيث يمكن للبكتيريا ان تدخل الجسم البشري من خلال الأغشية المخاطية و الجروح في الجلد والجهاز التنفسي والجهاز الهضمي و الملتحمة، لسوء الحظ يمكن لهذه الكائنات البقاء على قيد الحياة بشكل معقول داخل خلايا الجسم بما في ذلك أنواع مختلفة من الخلايا، هذه البكتيريا يمكن أن تنتقل داخل خلايا الإنسان عن طريق الجهاز الليمفاوي أو من مجرى الدم إلى الأعضاء الأخرى، وقد يؤدى ذلك لحدوث التهابات فى الجسم.

 

ما هي عوامل الخطر مرض الحمى المالطية؟
وتشمل عوامل خطر مرض الحمى المالطية تناول الحليب الغير مبستر أو الجبن وتناول اللحوم المطبوخة السيئة، أو تربية الحيوانات البرية التي يمكن أن تأوي الكائنات الحية  كذاك الأطباء البيطريين ورعاة الأغنام، و كذلك الاشخاص الذين يقومون بمعالجة الحيوانات والزراعة معرضون لخطر الاصابة بالمرض.

 

كيف ينتقل مرض الحمى المالطية الى البشر؟
الطرق الأكثر شيوعا لانتشار مرض الحمى المالطية الى الانسان عن طريق عن طريق تناول أو شرب منتجات الألبان الغير مبستره أو الخام، إذا كانت الحيوانات المصابة مثل الأغنام والماعز والأبقار والإبل فانها حليبها سوف يكون ملوث بالبكتيريا التى تنشر المرض، وهناك طريقة أخرى تنتشر بها هذه الحمى المالطية عند البشر عن طريق استنشاق البكتيريا، على الرغم من أن مرض الحمي المالطية يرتبط بالناس الذين يعملون في مختبرات دراسة الكائنات المصابة بالمرض الا انه من الممكن أن الأشخاص الذين يعملون في مناطق تجهيز اللحوم ان يتعرضون للبكتيريا عن طريق استنشاق الرذاذ المتطاير من اللحوم الملوثة (الأبقار والأغنام)،  يمكن للبكتيريا أيضا ان تصيب البشر من خلال الواصل في الجلد أو عن طريق الأغشية المخاطية، الحيوانات المصابة عادة تكون الخنازير البرية ، انتقال الحمى المالطية من شخص إلى شخص نادر ولكن قد تحدث أثناء ممارسة الجنس وعمليات نقل الدم او حتى عن طريق الاتصال بدم الحيض.

 

ما هي أعراض وعلامات مرض الحمى المالطية؟
الحمى المالطية يمكن أن تسبب مجموعة واسعة من الأعراض، تظهر بعض الأعراض في وقت مبكر في حين أن اعراض اخرى قد تتطور على مدى فترة زمنية طويلة، ويمكن أن تشمل الأعراض الأولية لمرض الحمي المالطية التعب والتعرق وآلام العضلات والمفاصل وآلام الظهر أو فقدان الشهية و مع مرور الوقت، قد تصبح الحمى المتكررة وآلام المفاصل قد تزداد سوءا، ويمكن أن يحدث تورم في القلب والخصيتين والكبد و الطحال،بعض الناس سوف يتطور لديهم طفح جلدي أو خراجات صغيرة و قد يؤدى الى التعب المزمن والاكتئاب وأعراض عصبية.

الرابط المختصر : https://threads.r4r4.net/cfoQV