متى تقولين على طفلك متنمر؟

متى تقولين على طفلك متنمر؟

- ‎فيالطفل

متى تقولين على طفلك متنمر؟

متى تقولين على طفلك متنمر؟

من هو الطفل المتنمر؟

الطفل أو المراهق المتنمّر شخص يشعر بالألم في داخله، ولا يشعر بالراحة في أعماق نفسه، رغم أنه يُظهر عكس ذلك.
فهو لديه شعور بالنقص العاطفي، كأن يشعر بألا مكانة له في العائلة، قد يكون له شقيق أكبر منه يأخذ كل انتباه الأهل واهتمامهم، وبالتالي لا يأخذ الوالدان وجوده في الإعتبار، ويكون والديه مشغولان ولا يخصصان الوقت للجلوس معه والاستماع إليه والتحاور معه.
إما قد يكون هذا المتنمّر مفرط الدلال، يعيش في محيط اجتماعي لا يوجد من يقول له فيه «لا»، وقد يكون سبب ذلك أيضا إنشغال الأهل وبالتالي فهم يوفرون له كل الأمور المادية فيما يغيب الاهتمام العاطفي المعنوي.
فينتج عن هذا الدلال المفرط أن الطفل أو المراهق المتنمّر يعتبر الآخرين أشياء يمكنه التحكم فيها والسيطرة عليها، ويستخدمها أداة له.
فضلاً عن ذلك هناك أجواء عائلية تعزز شخصية المتنمّر، مثلاً كأن يكون الأب ممن يحلّون مشكلاتهم عن طريق العنف أو الترهيب، مثلا يقول له: “إذا أزعجك أحد فإنني سوف أرسل مجموعة من الشبان ينغّصون عليه حياته”.
إذًا صورة العنف موجودة في العائلة، ويفتخر أفرادها بها بل هي ميزة، وليس لديهم مشكلة في هذا التميز.
إذا هذا الطفل ينشأ في محيط يختلف في قيمه الإجتماعية عما هو متعارف عليه ومقبول به في المجتمع.
الرابط المختصر : https://wp.me/p90HvZ-bIO