كيف يمكن علاج تسمم الدم عند حديثي الولادة

كيف يمكن علاج تسمم الدم عند حديثي الولادة

- ‎فيالطفل

كيف يمكن علاج تسمم الدم عند حديثي الولادة

كيف يمكن علاج تسمم الدم عند حديثي الولادة

تسمم الدم عند حديثي الولادة... ظاهرة خطيرة كيف يمكن علاجها؟

تسمم أو تجرثم الدم عند الطفل حديث الولادة يحدث نتيجة الإصابة بحالة إلتهابية شديدة تظهر بسبب وصول الجراثيم إلى مجرى الدم، ما يؤدي الى إفراز سموم تقضي على أعضاء وأنسجة الجسم وتسبب تغيرات سريعة في الجسم على صعيد درجة الحرارة، وضغط الدم والتنفس.

أنواع تسمم الدم عند الاطفال الخدج

تسمم الدم عند الاطفال حديثي الولادة يكون إما على شكل معمم في كامل الجسم أو في جهاز موضعي فقط، وهو يحدث للأطفال منذ الولادة وحتى عمر 28 يوماً، وقد يظهر لدى بعض المواليد حتى عمر 90 يوماً.

أعراض تسمم الدم عند حديثي الولادة

تتنوع أعراض تسمم الدم لدى حديثي الولادة، وهي تشمل هذه العاومل التالية:

– الحمى وإرتفاع درجة حرارة الرضيع أعلى من 38 درجة

– عدم قدرة الطفل على الرضاعة وضعف الشهية

– النوم فترات طويلة والكسل والخمول

– التقيؤ والإسهال

– اصفرار وشحوب الوجه

– إنتفاخ وتورم البطن

– عدم تحريك اليدين والقدمين

– إضطرابات في عملية التنفس

أسباب تسمم الدم عند الاطفال حديثي الولادة

قد تحدث الاصابة بتسمم الدم عند الاطفال الخدج من خلال عوامل كثيرة تطرأ على الأم في مرحلة الحمل:

– إصابة الأم بنزيف

– المعاناة من حمى نتيجة إلتقاط عدوى في المشيمة أو الرحم

– تعسر الولادة

– اصابة الام بالتهابات البول

كيف يمكن علاج تسمم الدم عند الاطفال الخدج؟

في حال ملاحظة أي من الأعراض السابقة على الطفل، يجب إتباع الخطوات التالية:

– إدخال المريض الى العناية المركزة وتزويده بالمضادات الحيوية القوية عن طريق الوريد

– إجراء تحليل دم وأخذ عينة من البول، وفحص سائل النخاع الشوكي

– ضرورة تكرار عمل التحاليل بعد 48 ساعة لقياس نسبة التسمم في الدم

– الخضوع لصورة دم كاملة لمعرفة نسبة الكريات البيضاء

– إيصال الطفل بجهاز متابعة لوظائف القلب

– تزويد الكفل بأكسجين كاف عن طريق الوريد

– المعالجة الجراحية في حال وجود عدوى أو تلوث في منطقة البطن

الرابط المختصر : https://wp.me/p90HvZ-9gg