طرق للتعامل مع نزيف أنف الطفل

طرق للتعامل مع نزيف أنف الطفل

- ‎فيالطفل

طرق للتعامل مع نزيف أنف الطفل

طرق للتعامل مع نزيف أنف الطفل

كيف تتعاملون مع نزيف الأنف عند الطفال؟

نزيف الأنف عند الأطفال يمكن يسبب بعض القلق للأهل والطفل على حد السواء. ومع ذلك، فإن معظم حالات نزيف الأنف عند الأطفال هي حميدة وغير خطيرة، ويمكن عادة أن يتم علاجها في المنزل تماماً كما هو الحال عند البالغين.

إن نزيف الأنف عند الأطفال عادة ما يحدث بين عمر السنتين والعشر سنوات من عمرهم. غير أن نزيف الأنف عند الرضّع هو أمر غير طبيعي ويتطلب الاستشارة الطبيب الفورية. وعلى الرغم من أن معظم حالات نزيف الأنف عند الأطفال عفوية وتحدث بشكل غير منتظم، قد يعاني بعض منهم من حالات متكرّرة ترافقها كميات كبيرة من الدم.

ما هي أسباب نزيف الأنف عند الأطفال؟

الاسباب الأكثر شيوعاً لنزيف الأنف عند الأطفال هي الصدمات الخارجية الصغيرة مثل الضربات أو التهابات الجهاز التنفسي العلوي، التهاب الجيوب الانفية، التهاب الأنف التحسسي، التعرض لحرارة دافئة، الهواء الجاف والأدوية الأنفية (على سبيل المثال، الكورتيزون) وغيرها. وتشمل الأسباب الأقل شيوعاً لنزيف الأنف عند الأطفال تشوهات الأوعية الدموية، وسرطان الدم، وأورام الأنف، وتشوهات تخثر الدم المختلفة. إن الابتلاع العرضي لأدوية ترقق الدم (على سبيل المثال، الوارفارين) هو أيضا سبب نادر لنزيف الأنف عند الأطفال.

كيفية إيقاف نزيف الأنف عند الأطفال

– الحفاظ على الهدوء.

– أطلب من طفلك الجلوس بشكل مستقيم وحني الرأس إلى الأمام ذلك لأن إرجاع الرأس نحو الخلف سوف يسبب ابتلاع الدم.

– قم بإغلاق فتحات أنف الطفل وتطبيق الضغط المباشر مع الإبهام والسبابة لمدة 10 دقائق تقريباً.

هذه التقنية سوف توقف غالبية حالات نزيف الأنف البسيطة.

متى يجب الاتصال بالطبيب؟

اتصل بالطبيب إذا كان طفلك من العوارض التالية:

– نوبات متكررة من نزيف الأنف.

– نزيف إضافي من أماكن أخرى غير الأنف، كما هو الحال في البول أو البراز.

– إذا كان الطفل يعاني من مشكلة نزيف الأنف المتكرّرة ويتناول الأسبرين.

– في حال معاناة الطفل من أي مرض يمنع تخثر الدم مثل أمراض الكلى، الهيموفيليا وغيرها.

– إذا كان يعاني من نزيف في الأنف بعد خضوعه للعلاج الكيميائي.

الرابط المختصر : https://threads.r4r4.net/2JRvx