طرق تقوية علاقتك بطفلك

طرق تقوية علاقتك بطفلك

- ‎فيالطفل

طرق تقوية علاقتك بطفلك

طرق تقوية علاقتك بطفلك

كوني سنداً لطفلك

علاقتك بطفلك من الأمور الاساسية التي تبني شخصية الطفل السليمة ، فهي اساس تعامله الإجتماعي مع العالم المحيط و البيئة و تفعاله السليم مع مواقف الحياة المختلفة ، و لبناء علاقتك بطفلك بشكل إيجابي و بناء ، إليك مجموعة 10  افكار لتقوية الروابط الاسرية و بناء شخصية سليمة متزنة للطفل و تشبع عاطفة الأمومة بشكل صحي و سعيد .

  1. عاملي طفلك كانك تعاملين صديقتك المفضلة لتقوية علاقتك بطفلك ، حيث نصح الدكتور هايم جينوت  لسنوات الآباء على بناء علاقة ذات مستوى متحضر و راق ، لا أن يعامل الطفل كمخلوق جاهل و هامشي في المنزل ، مثلاً ، إن نسي كتابه في المدرسة ، عليك إبداء بعض التعاطف و اعطاءه العذر لهذا السهو ، لا أن تكبري الأمر و تخلقي جواً من التوتر في البيت ، و تنهالي عليه باللوم و التقريع . و أفضل طريقة لبناء علاقتك بطفلك هو جعله رفيقك أو جعلها رفيقتك ، أن تحدثيهم عن الأفعال الجيدة و طرق حل المشكلات و التأكيد على أمر أنه ليس بإمكانهم دائماً الإعتماد عليك ، هذا إلى جانب أنك ستكونين سنداً لهم في المواقف الصعبة ، هذا سيريحهم و يبعد عنهم مشاعر الخجل و الشعور بالذنب .
  2. كوني سنداً لطفلك ، اشعري طفلك بأنك موجودة لمساعدته إن كان على خطا أو صواب ، لأنكما تشكلان فريقاً في الحياة ، بكل الحالات ، أنت دائماً بصف طفلك ، الشخص الذي يلجأ إليه ، و الإنسان الذي سيجعل حياته تسير بشكل أفضل .
  3. اعيري طفلك اهتماماً عند التخاطب معه ، و هذه هي الطريقة الصحيحة لتعزيز علاقتك بطفلك ، فيضمن اسلوب التواصل مع الطفل الإصغاء الجيد و إتاحة الوقت الكافي له للإجابة و السؤال ، أيا كان ما يقوله، عسى ان يكون مجرد همهمة طفل رضيع ، و من ثم الإجابة عن اسئلته و طلباته . هكذا يتعلم الطفل كيفية حل المشكلات و الصعوبات التي تواجهه في الحياة مستقبلا ، و تعزز لديه الثقة بالنفس لمخاطبة الآخرين بعزيمة .
  4. لا تعزلي طفلتك بسبب سوء تصرفاتها ، أنت كما ذكرنا صديقتها المقربة ، لذا حاولا ان تحلا المشكلات معاً للوصول إلى حل عقلاني  و سليم ، فمن الضروري أن تقودي طفلتك للحل الصحيح .
  5. حددي نوع المحادثة مع طفلك بشكل يناسب عمره و درجة تطور فكره ، مثلاً أن تكون إجابتك واضحة و قصيرة للأطفال الصغار ، بينما تسهبين بالمعلومات و الشرح للأطفال الأكبر سناً . و تذكري أن الاطفال بعمر تحت 9 سنوات يفكرون بشكل صحيح و أكثر تركيزاً على النفس ، لذا عندما يسألون سؤالاً ، من الضروري استخدام لغة سليمة وواضحة .
  6. احرصي على قضاء وقت مثمر مع الطفل ، لا مجرد قضاء الوقت معه ، ولا شرط أن تكوني معلمة له طوال الوقت ، يكفي ان تكوني رفيقته وقت اللعب و الجد ، الاطفال يحبون قراءة الكتب مع والديهم ، أو لعب لعبة مشتركة  أو اداء الواجبات المدرسية بحضور احدهم .
  7. تنصح مدان مانتسوري ، صاحبة نظرية مانتسوري بالتعليم التي تطبق في أمريكا ، أن تكون الام مثالاً لأطفالها بتشجيعهم على العمل و الإجتهاد، ذلك لان طفلك يريد أن يصبح مثلك ، لذا فإن العمل معاً على عمل بناء و جميل معاً يبني علاقة متوازنة و بناءة لتشكيل شخصية الطفل . مثلاً أن تشركي اطفالك بالرسم معك أو الطبخ أو أداء التمارين الرياضية و غيرها .
  8. ابدي دعمك و حماسك لطفلك عند اداءه لسلوك جيد ، كوني مشجعته الاولى ، الشخص الذي يفرح لإنجازاته و يبدي هذه السعادة بشكل واضح .
  9. اجعلي من طفلتك رفيقتك في أغلب المناسبات المتاحة لكليكما ، لتكن رفيقتك للتعرف على العالم الخارجي و بناء علاقة مع الثقافات و المجتمع من حولك ، هذا سيعزز من قوة علاقتكما .
  10. استثمري وقتك مع اطفالك بعيداً عن والدهم ، ذلك أن هذه العلاقة تركز على بناء علاقة ثنائية ناجحة تبوح لك طفلتك فيها بما تشعر به بإرتياح ، و تجد لديك حلولاً لمشكلاتها ، كما يلجأ لك طفلك لحل الألغاز التي تراود رأسه و لك أن تجيبيه بصراحة و معرفة شخصية .
الرابط المختصر : https://threads.r4r4.net/Mqorc