طرق تجعلك تساعدين طفلك في التخلص من الحفاضة

طرق تجعلك تساعدين طفلك في التخلص من الحفاضة

- ‎فيالطفل

طرق تجعلك تساعدين طفلك في التخلص من الحفاضة

طرق تجعلك تساعدين طفلك في التخلص من الحفاضة

كيف تساعدين طفلك على التخلص من الحفاضة بسهولة؟

يمر الطفل بالكثير من التحديات الصعبة التي تشكل أيضا مشكلة للأم لأنها لا تعرف في أغلب الأحيان الطريقة الصحيحة للتعامل معها وحلها. سنتطرق في مقال اليوم إلى مشكلة الطفل والحفاضة، والخطوات السليمة للتخلص منها واستعمال الحمام.

قد ترغب الأمهات في التخلص من الحفاضة في سن مبكرة، لكن ذلك لا يتم إلا بوجود بعض الإشارات التي تساعد الطفل على تقبل هذه الخطوة الجديدة بسلاسة ودون مشاكل.

علامات تشير لاستعداد طفلك للتخلص من الحفاظة

-أول وأهم الإشارات هي انزعاج الطفل بشكل واضح من اتساخ حفاضه بالبول أو البراز.
-تأكدي أيتها الأم أن طفلك لا يتبول لمدة تصل إلى ساعتين.
– قدرة الطفل على إخبار والديه برغبته في الدخول إلى الحمام من خلال بعض الكلمات المعينة أو وضعية جلوس، هذا إضافة لتبرزه بشكل منتظم.
– استجابة الطفل لأوامر أمه وتنفيذها بشكل مباشر مما يساعده على قضاء حاجته في المرحاض بنجاح.
-عندما يصبح الطفل مستقلا بعض الشيء عن مساعدة والديه،  مثل مقدرته على الذهاب بمفرده للحمام ونزع أو ارتداء ملابسه.

خطوات تدريب الطفل على استعمال الحمام

النونية:  وهي أسهل وسيلة للطفل في بداية رحلته نحو التخلص من الحفاظة بنجاح. عودي طفلك على استخدام النونية  دون خوف بإجلاسه عليها بأريحية ودن إكراه حتى لا ينفرها. يمكنك اختيار أشكال مرحة بألوان جذابة للنونية لجذب انتباه الطفل ورغبته في استخدامها بمفرده وبشكل صحيح.

الكلمات: ابدئي أيتها الأم بتعليم طفلك كلمات معينة لوصف رغبته باستخدام النونية وقضاء حاجته عندما يحتاج وتدريبه على الجلوس عليها.

التوقيت: عنصر مهم للطفل والأم على حد السواء، يجب أن يكون الطفل قادرا على فهم شعوره بضرورة قضاء حاجته في المكان المطلوب من خلال رسم مواعيد للتبرز. قومي بسؤاله كل ساعتين مثلا عن ما إذا يريد التبول وبتذكيره حتى يصبح الأمر لاإراديا لديه.

التقليد: حيلة غالبا ما تؤتي أكلها  مع الأطفال، حاولي اصطحاب طفلك معك عندما تقومين بالذهاب إلى الحمام و محاولة خلق ألفة مع المكان أو اللعب كأن يضغط زر صندوق السيفون عندما يقضي حاجته بالشكل الصحيح وفي الوقت المناسب.

الحمام: بعد مرحلة النونية يجب عليك تعويد الطفل على التحكم في قضاء حاجته في المرحاض، مرحلة قد تكون أصعب للطفل لأن مقعد المرحاض كبير وقد يتطلب الجلوس عليه بمفرده حتى يعتاد على استخدامه. يمكن أن تقدمي له المساعدة من خلال تثبيته أو الوقوف على مقربة لتصحيح أي خطأ. تجنبي سيدتي الضغط على الطفل أو التوتر، ومراعاته لبعض الوقت حتى يعتاد الجلوس على المرحاض بشكل دائم عوضا عن النونية.
النظافة الشخصية: يجب على الطفل أن يتعلم تنظيف منطقته الحساسة ثم غسل يديه، قد يتطلب منك الأمر بعض المساعدة أو اتركي هذه الخطوة حتى يصبح استخدام المرحاض أمرا يسيرا للطفل حتى لا يشعر بثقل كل هذه الخطوات عليه ويتراجع.

 

الرابط المختصر : https://wp.me/p90HvZ-bVi