اهمية صعود الدرج للسيدات في سن اليأس

اهمية صعود الدرج للسيدات في سن اليأس

- ‎فيالصحة

اهمية صعود الدرج للسيدات في سن اليأس

اهمية صعود الدرج للسيدات في سن اليأس

صعود الدرج يحسن من ضغط النساء في سن اليأس

سن اليأس والذي هو مرحلة مهمة في حياة كل إمرأة وهو مرحلة إنتقالية على المرأة أن تكون حريصة خلالها على صحتها وعلى نمط حياتها اليوم سواء في الحركة أو التغذية، ومن منطلق ذلك أكدت دراسة علمية حديثة على فائدة صعود الدرج للنساء في سن اليأس، فما هي؟

فائدة صعود الدرج للنساء في سن اليأس:

أظهرت دراسة أن صعود الدرج يلعب دورا مهما في خفض ضغط الدم المرتفع، خاصة لدى السيدات بعد سن اليأس. وأجريت الدراسة في جمعية أميركا الشمالية لدراسات سن اليأس.

تفاصيل الدراسة:

وركز الباحثون في دراستهم على دور صعود الدرج في خفض ضغط الدم المرتفع لدى النساء بعد سن اليأس (يبدأ من 45 إلى 55 عاما)، التي يرافقها ارتفاع في ضغط الدم وإمكانية الإصابة بالسكري، ما يمثل عامل خطر للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

ووجد الباحثون أن تسلق الدرج يمكن أن يكون فعالا في منع أو تقليل الآثار السلبية لانقطاع الطمث وتقدم العمر على الجهاز القلبي الوعائي وعضلات الساق للنساء بعد سن اليأس.

فوائد الرياضة في سن اليأس:

من خلال الدراسة السابقة يتضح لنا أن المرأة في سن اليأس تحتاج إلى الرياضة و الحركة وإليكم فوائدها:

  • تساهم الرياضة في مرونة الجسم و العضلات لأن الجسم يكون أكثر عرضة للتيبس.
  • تحسن الرياضة من مناعة الجسم.
  • تقي الرياضة من اضطرابات الحالة النفسية في هذه المرحلة.
  • تساعد الرياضة على الحفاظ على الوزن المثالي.
  • الرياضة تقي من أمرا ض القلب في هذه المرحلة.
  • الرياضة تحسن الدورة الدموية وتمنح الجسم طاقة ونشاط.
  • الرياضة تقلل من مضاعفات سن الياس مثل هبات الحرارة.
الرابط المختصر : https://wp.me/p90HvZ-cs0