الصداع العنقودي وكيفية علاجه

الصداع العنقودي وكيفية علاجه

- ‎فيالصحة

الصداع العنقودي وكيفية علاجه

الصداع العنقودي وكيفية علاجه

علاج الصداع العنقودي

علاج الصداع العنقودي وهو من انواع الصداع قليلة الحدوث لكنه شديد وقوي وكثير الالم. ويطلق على الصداع العنقودي تسمية الصداع الاحمر وهو يصيب الرجال اكثر من النساء خاصة في المناطق المتقدمة.

ويشهد معظم الاشخاص الاصابة بالصداع العنقودي منذ المراهقة او الشباب وفي بعض الحالات، يمكن ان يبدأ بعد سن السبعين. ويحصل الصداع الاحمر على شكل نوبات متقطعة تحمل الكثير من الاعراض المزعجة.

اسباب الصداع العنقودي

هناك عوامل عدة تقف وراء الاصابة بالصداع العنقودي وهي كالتالي:

•    اضطراب عصبي يزيد من تدفق الدم في الشريان الصدغي، ويتمثل هذا الاضطراب بارسال اشارات عصبية من الخلايا المركزية عبر العصب الخامس لمنطقة تحت المهاد في الجزء الخلفي لاسفل المخ. وهو ما يؤدي لتوسع الشريان.

•    عوامل وراثية.

•    الافراط في التدخين او تناول الكحوليات.

•    التوتر والقلق النفسي.

•    انتاج كمية كبيرة من الهيستامين في الجسم كما في حالة الحساسية.

•    التعرض للحرارة الشديدة.

تشخيص الصداع العنقودي

غالبا ما يصاب المريض بنوبتي صداع او ثلاث يوميا لمدة تتراوح بين عدة اسابيع واشهر، ومرتين في السنة، فيما قد يعاني البعض الاخر من الصداع المزمن مدة سنة كاملة.

وتمتاز هذه النوبات بدورتها الثابتة لجهة التكرار وفترة الصداع، فيما يتركز الالم في جانب من الرأس وحول العين وقد يمتد خلف الاذن والخد، مترافقا مع عدة اعراض اخرى مثل انتفاخ العيون وتدميعها، واحتقان الأنف.

ويختلف الصداع العنقودي عن الصداع النصفي بعدم وجود مقدمات له مثل التشويش البصري. وبالرغم من الالم القوي جدا الذي قد يلم بالمصاب بهذا النوع من الصداع، الا انه لم يتم التأكيد على اية اضرار صحية يسببها للمريض او ارتباطه بامراض أخرى.

لكن العديد من الاشخاص يصابون بالصداع النصفي والعنقودي معا ويسمى الصداع العنقودي النصفي، وتبدأ النوبة غالبا في الليل اثناء النوم، لتشتد تدريجيا حتى تصل ذروتها خلال عشر او خمس عشرة دقيقة، وقد يرافقها اعراض اخرى مثل الدوار عند البعض.

علاج الصداع العنقودي

بالرغم من كونه لا يحمل اضرارا صحية، الا ان الصداع العنقودي يؤثر سلبا على حياة المصاب به وقد يدفع البعض للتفكير بالانتحار.

وبالامكان التخفيف من شدة الالم فور الشعور بالصداع العنقودي من خلال الخطوات التالي:

•    وضع قناع التنفس: اذ ان استنشاق الاوكسجين لمدة عشر دقائق يمكن ان يمنع الالم او يخفف منه، لذا ينصح المصاب بالصداع العنقودي باصطحاب اسطوانة اوكسجين معه اينما ذهب لاستخدامها عند بدء النوبة.

•    استخدام عقار الارجوتامين: والذي يعمل على تقليص الاوعية الدموية وايقاف نوبة الصداع في بداياتها خاصة ان تم استخدامه في الدقائق الأولى من بدء النوبة. ويتواجد هذا العقار في نوعين، الاول عن طريقة الاستنشاق والثاني يوضع تحت اللسان، لكنه قد يتسبب بعدد من الاعراض الجانبية كالغثيان والقيء.

•    يمكن اللجوء ايضا للادوية المخدرة موضعيا، او مسكنات الالم للتخفيف من حدة النوبات.

الرابط المختصر : https://wp.me/p90HvZ-bn2