اطعمة لرفع الطاقة الإيجابية

اطعمة لرفع الطاقة الإيجابية

- ‎فيالصحة

اطعمة لرفع الطاقة الإيجابية

اطعمة لرفع الطاقة الإيجابية

نعلم جيدا أنه يوجد بالكون طاقة تحيط بنا، منها ما هو إيجابي وما هو سلبي يؤثر على أسلوب حياتنا وحالتنا المزاجية، ومن الأشياء التي وجد أن من خلالها تستطيع أن تؤثر علينا؛ الطعام.
ولأن كل مادة من المواد الغذائية التي يستعملها الإنسان في حياته وفي نظامه الغذائي لها دور في عملية تجميع الطاقة الإيجابية أو طرد الطاقة السلبية، فلذلك يجب علينا أولا وقبل كل شيء أن نختار من الطعام والشراب الموجود في نظامنا الغذائي، المواد التي تقوم بجلب الطاقة الإيجابية وتقلل الطاقة السلبية في مداراتنا.
فكما يقول خبير الطاقة الحيوية، صلاح مكي، فإن الغذاء الذي نتناوله يوميا فيه العديد من الطاقات، منها السلبية والإيجابية، التي يمكنها أن تسرع من درجة الشفاء الذاتي للجسم أضعافا مضاعفة، فعلى سبيل المثال، تناول اللبن الزبادي  يهدئ من حركة الأمعاء ويساعد الجهاز الهضمي على العمل بشكل جيد، لأنه يحتوي على طاقة مهدئة بغض النظر عن فوائده المادية.
ومن الأغذية الأخرى التي لها طاقة إيجابية هائلة السفرجل؛ إذ له فوائد لا تعد ولا تحصى ويقوم بزيادة الطاقة الإيجابية حول الشخص وطرد الطاقة السلبية، كما أن تأثيره رائع على جسم الإنسان ومفيد جدا للمرأة الحامل وهو جيد للمعدة ويقويها.
ويعد بياض البيض جالبا للطاقة الايجابية بينما صفار البيض له طاقة سلبية، في حين أن الحبوب التي تعد من أكثر أنواع الطعام طاقة، فهي تحتوي على طاقة جيدة يستطيع الجسم تخزينها بسهولة.
وطاقة الأسماك البحرية، نظيفة نسبيا، لذلك تعد أفضل أنواع اللحوم، محذرا من تناول اللحوم الحمراء، لأن طاقتها ليست نظيفة بشكل كامل، وتسبب مشاكل بالجهاز الهضمي.
والعسل لا حاجة لذكر طاقته الإيجابية لأن الله تعالى ذكر في القرآن أنه شفاء، كما أن الجوز واللوز لهما طاقة إيجابية كبيرة، وكذلك التمر واللبن والحليب.
أما بالنسبة للفواكه فجميعها لها طاقة إيجابية باستثناء الكيوي فإن له طاقة سلبية، والعدس له طاقة إيجابية إذا تناوله الإنسان بكميات قليلة، أما إذا زادت الكمية فإن طاقة العدس تتحول إلى طاقة سلبية.
ومن الأمور المهمة للطاقة الإيجابية في الغذاء استعمال الرمان بكثرة في موسمه، لأنه يمد الجسم بطاقة إيجابية، كونه من الأغذية ذات الطاقة، والأرز له طاقة إيجابية بينما الحمص له طاقة سلبية والبرتقال له طاقة إيجابية.
ويوجد هناك الكثير من الأعشاب التي تزيد من الطاقة الإيجابية مثل؛ إكليل الجبل الذي يساعد على رفع الروح المعنوية لدى الفرد.
كما ينصح بشرب الماء الكافي؛ أي بمعدل 8-10 أكواب يوميا؛ إذ يساعد على الشعور بالحيوية، ويعزز الطاقة الإيجابية لدى الفرد، كما أنه ضروري لصحة الجسم.
وخفض تناول الملح والسكر يعزز الطاقة الإيجابية، وإضافة الحشائش الخضراء للسفرة أثناء تقديم الطعام يعزز من الطاقة الإيجابية، فاللون الأخضر له تأثير مهدئ رائع للنفس.
ومن المهم جدا أن نعلم أن للمشاعر والأفكار تأثيرا ملحوظا جدا على طاقة الطعام، فمشاعر الطاهي تؤثر بدرجة كبيرة على طاقة ما يقوم بطهيه، لذلك ﻻ ينصح بالطهي في حال الشعور بالغضب أو التوتر، ويحبذ أن تكون مشاعر الحب والسرور والاستمتاع ملازمة للطاهي حال طهيه، حتى يتم شحن الطعام بطاقة المحبة والسعادة التي يحتاجها الجميع، فعندما يتم شحن الطعام بهذه المشاعر، فإن تأثيرها يكون قويا إلى حد ما ويعد من العلاجات الوقائية لأفراد العائلة.

الرابط المختصر : https://threads.r4r4.net/Wn9AR