اسباب إصابة الطفل الرضيع بإلتهاب الكبد

اسباب إصابة الطفل الرضيع بإلتهاب الكبد

- ‎فيالطفل

اسباب إصابة الطفل الرضيع بإلتهاب الكبد

اسباب إصابة الطفل الرضيع بإلتهاب الكبد

التهاب الكبد من الامراض الخطيرة التي يمكن أن تهدد سلامة الأشخاص، كباراً كانوا ام صغاراً، وهو يعتبر خطراً كبيراً على حديثي الولادة. لذا في هذا الموضوع اليوم من موقع صحتي يمكنك الإطلاع على أبرز الأسباب المؤدية إلى التهاب الكبد لدى حديثي الولادة.

ما هي أسباب إلتهاب الكبد لدى حديثي الولادة؟

– السبب الأول المؤدي إلى التهاب الكبد لدى حديثي الولادة هو انسداد القناة الصفراوية المسؤولة عن إفرازات الكبد وقيامه بوظيفته الجسمية، خصوصاً على صعيد عصارة المرارة. وهذا الأمر يسبب الشحوب في لون بشرة الطفل ويجعل برازه أبيض اللون وهي علامات عليك التنبّه إليها في هذا الإطار، لاكتشاف اصابة طفلك بالتهاب الكبد.

– أيضاً من بين الأسباب التي تؤدي إلى التهاب الكبد لدى حديثي الولادة هو الخلل الذي يصيب المرارة فلا تفرز النسبة المناسبة من الأملاح التي تساعد على استيعاب المواد الدهنية في الأمعاء، وبالتالي يمكن أن يؤثر هذا الأمر على وظيفة الكبد ويضرّ بها، وينعكس سلباً على صحة الطفل المولود حديثاً.

– بعض الملوّثات والإلتهابات التي قد تعانين منها في فترة الحمل على صعيد الرحم يمكن أن تكون من بين الأسباب المؤدية إلى التهاب الكبد لدى حديثي الولادة، حيث إن هذه الإلتهابات قد تنقل بعض الجراثيم أو الميكروبات الى جسم الطفل خلال تكوّنه في الرحم، ما يسبب الخلل في بعض الوظائف الجسمية لا سيما الكبد الذي يعتبر حساساً للغاية.

– كما وأن بعض الامراض التي يصاب بها الأطفال حديثو الولادة يمكن أن تكون من بين الأسباب المؤدية إلى التهاب الكبد لديهم، خصوصاً إن كانوا يعانون من الأمراض الأيضية التي تطال عملية الايض في جسمهم، ما يتركهم في حالة من عدم هضم البروتينات والفيتامينات والعناصر الغذائية الأخرى.

الرابط المختصر : https://threads.r4r4.net/cD5kf