أهم أسباب إصابة الطفل بالتشنجات

أهم أسباب إصابة الطفل بالتشنجات

- ‎فيالطفل

أهم أسباب إصابة الطفل بالتشنجات

أهم أسباب إصابة الطفل بالتشنجات

هل يُصاب طفلكِ الرضيع بالتشنجات؟ إليكِ أبرز أسبابها

قد تلاحظين أنّ طفلكِ تحدث له بعض التشنّجات منذ الولادة وتشعرين بالقلق نتيجة ذلك لأنّكِ لا تدركين ما الأسباب التي تقف وراء هذا الأمر.

نعرّفكِ في هذا الموضوع من موقع صحتي على أبرز الأسباب التي تؤدّي إلى شعور رضيعكِ بالتشنّجات.

ما هي التشنّجات التي تصيب رضيعكِ؟

أوّلاً، ولكي تتعرّفي على ماهيّة هذه التشنّجات من أجل الإطّلاع على أسبابها لاحقاً، فإنّ الاختلاجات أو التشنّجات التي تظهر على رضيعكِ هي تفريغٌ فجائي وبشكلٍ زائد وغير طبيعي لشحناتٍ كهربائيّةٍ صادرة من بعض المناطق في دماغه تأمر العضلات بالتشنّج.

قد يؤدّي ذلك إلى التأثير على الفعالية الوظيفيّة العصبيّة الدماغيّة؛ فالاختلاجات عند الرّضع الذي تتراوح أعمارهم من صفر إلى 30 يوماً، عادة ما تشير إلى خللٍ دماغي معيّن.

أبرز أسبابها

لكلّ ظاهرةٍ أسبابها، وللتشنّجات التي تصيب رضيعكِ أسبابها التي قد تكون معظمها مفاجئة بالنّسبة لكِ. نذكر أبرزها في ما يلي:

– ارتفاع حرارة جسمه:

قد يُصاب طفلكِ بالتشنّجات نتيجة ارتفاعٍ مفاجئ في درجة حرارة جسمه عند بدء إصابته بنزلات البرد، أو التهابات الحلق عنده من عمر6 أشهر حتى 5 سنوات.

– عيبٌ خلقي أو مرضٌ عضوي:

قد يعود ذلك إلى عيبٍ خلقي أو مرضٍ عضوي في أنسجة المخ، نتيجة اختلالٍ في عمليّة التمثيل أو نقص بعض الأحماض الأمينية والمعادن والأملاح.

– نقص الكالسيوم والماغنسيوم:

تحدث هذه التشنّجات في بعض الأحيان بسبب نقص الكالسيوم والماغنسيوم لدى طفلكِ، خصوصاً في حال كنتِ مصابة بمرض السكر؛ فقد يحدث نقصٌ للكالسيوم في الدم عند تغذية طفلكِ على الحليب الذي يحتوي على نسبةٍ عالية من الفوسفات ما يؤدّي إلى ارتفاع الفوسفات في الدم وبالتّالي انخفاض الكالسيوم.

– تناولكِ لبعض الأدوية:

ومن الأسباب الأخرى لإصابة طفلكِ الرّضيع بالتشنّجات، تناولكِ بعض الأدوية الممنوع على كلّ حاملٍ تناولها.

إذا تكرّرت التشنّجات لدى طفلكِ الرّضيع، لا بدّ أن تراجعي الطّبيب الذي سينصح بالعلاج المناسب.

الرابط المختصر : https://wp.me/p90HvZ-cuF